اهلا بكم في موقعي - محبكم : محمد علي

شاطر
استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
Admin
المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 01/12/2016
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://mohali.yoo7.com
31032017


كتب هشام ساق الله – حدثني صديق انه اضطر الى شراء حزمه من شركة جوال من اجل التواصل مع اصدقاءه والقيام بعمله عبر الانترنت اشترى حزمه على نظام الفاتوره لم يستعملها سوى يومين لم يفتح لايوتيوب ولم يرسل صور او فيديو او يفعل أي شيء سوا التواصل عبر الشات او تلقى الاتصال عبر برامج التواصل المجانيه وفوجىء خلال يومين تصله رساله بان رصيده من الانترنت اصبح 1700 شيكل جن جنونه وبدا بالاتصال بالحراميه شركة جوال وبعد مراجعات وتواصل واثاره قضيه تم تخفيض المبلغ الى 200 شيكل وهو اشترى حزمه فقط ب 55 شيكل .

اعلانات شركة جوال عن الحزم وباسعار مختلفه هي توريط للمواطن وسرقه واضحه فشركة جوال تشتري الانترنت من الشركات الصهيونيه لذلك اسعارها غاليه جدا ولكنهم يصروا على توريط المواطنين فقط بانزال خدمة الانترنت على الجوال من اجل تفعيل الخدمه وما ان يقوم المواطن بهذا فتبدا عملية السرقه المنظمه على راي صديقي هناك اشياء تسبح بالانترنت تقوم بزيادة الفاتوره وضياع الحزم لاصحاب الدفع المسبق وكذلك الرصيد .

أي شخص يحتج او يتقدم الى شركة جوال يقال له القانون لايحمي المغفلين وبالاخر يصبح المواطن مخطىء وشركة جوال تمتص امواله عن طريق الفاتوره او عن طريق الدفع المسبق تسحب رصيده بشكل كامل ولا مراجعات لدى هذه الشركه النصابه والحراميه احذرواحزم جوال مره اخرى اعزائي قراء صفحتي .

دعايات كثيره في شوارع قطاع غزه اشتري 3 ميغا بشيكل يبسطوا الامر ويسهلونه من اجل سرقة المزيد من الشواكل الامر يبدا بشيكل واحد ويستمر بقرض الاموال الموجوده بحساب المواطن ويسرقونها كامله وحين تراجع يقال انك تجولت بشبكة جوال وفتحت مواقع كثيره وان المبلغ الذي وضعته استهلك وفي نظام الفاتوره يضطروا بعض الاحيان الى عمل حل وسط من اجل عدم الفضيحه .

ادعو قراء صفحتي والذين يستخدموا شبكة الانترنت الخاصه بشركة جوال الى الغائها وخاصه الصحافيين الذين يستخدموها بكثره وللاسف لاينظروا الى فواتيرهم لان شركاتهم غالبا ماتدفعها ولا يدققوا السرقات التي تاتي بفواتيرهم وكذلك المواطنين والتجار والطلاب وغيرهم من الفئات ان يوقفوا هذا الاشتراك وان يعودوا الى بيوتهم في حالة احتياجهم للانترنت او مكاتبهم لكي يوفروا مبالغ كبيره .

شركة جوال ومجموعة الاتصالات الفلسطينيه شركاء مع الشركات الصهيونيه يسرقوا ابناء شعبنا من اجل ارضاء الصهاينه حتى يسهلوا معاملاتهم معهم فهم شركاء بمص دماء شعبنا وسط صمت وسكوت السلطه الفلسطينيه بمستوياتها المختلفه الكل مرتشي ابتداء من الوزير حتى الغفير يشتروا بشركة جوال الجميع بالهدايا والدعايات الصغيره .

شركة الاتصالات الفلسطينيه تقوم برفع سرعة الانترنت لزبائنها غصبن عنهم وبدون موافقتهم من اجل زيادة الاشتراكات الخاصه بهم وتوريطهم ايضا مع شركات تزويد الانترنت عملية نصب واضحه ولا احد يتحرك للوقوف في وجه هذه المجموعه المستقويه بالاحتلال الصهيوني والتي تمص دماء شعبنا وتستغل حاجتهم للتنكلوجيا والانترنت ولايوجد احد منافس لهم وسط صمت السلطه الفلسطينيه وجمعيات حماية المستهلك وكذلك صمت وشراء زمم وسائل الاعلام الفلسطيني بتوريطهم بدعايات وتوقيعهم على عقود لاتسمح لهم بنشر أي موضوع او شكوى مواطن ضد هذه المجموعه المستقويه .

لايعلم المستهلك بانه اذا اشترى 3 ميجا بشيكل لايستطيع ان يرفع صوره صغيره او يفتح يوتيوب صغير ويتم استهلاك الثلاثه ميجا ولا يستطيع الحديث مع صديقه او صديقته سوى دقائق ويعود ليدفع مره اخرى 3 شيكل هم يقسموا الخازوق ويبسطوا عملية السرقه وشيكل على شيكل بيجمعوا بنهاية العام ملايين الدنانير الاردنيه .

لو قمت بفتح صفحة دنيا الوطن الغراء اشهر المواقع الفلسطينيه لاستهلكت ال 3 ميغا وكذلك 60 ميغا نظرا لوجود صور كثير فيها ولتصفحتها جيدا ستستهلك كل حزم شركة جوال وستصاب بالدوار نظرا للتكلفه العاليه التي تكلفتها وهي افضل المواقع الموجوده كيف لو ابحرت في عدة صفحات ومواقع سرقه ونصب واضح وعيني عينك .

مُشاطرة هذه المقالة على:Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق

استعرض الموضوع السابقاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى